خاص
play icon
play icon pause icon
كميل متى
الجمعة ١ كانون الأول ٢٠٢٣ - 14:13

المصدر: صوت لبنان

متى للحكي فن: الدراما اللبنانية المحلية انتهت

تناول الممثل كميل متى عبر صوت لبنان ضمن برنامج “الحكي فن” الدراما اللبنانية وانحلال الدولة ونوعية الثقافة التي تساهم في تسخيف عقل المواطن، ما ينعكس سلبًا على الفن، لافتًا إلى أن الدراما المحلية متواجدة في كل البلدان العربية إلى جانب الدراما المشتركة، إلا ان الدراما المشتركة في لبنان مستمرة في حين الدراما المحلية انتهت، مشيرًا إلى هوية اللغة ودبلجة المسلسلات التركية باللغة السورية وليس باللغة اللبنانية، وإلى توقف العجلة الإنتاجية، والحلقة المفرغة التي يشهدها الإنتاج الفني في لبنان مع عدم توافر الأموال وبغياب الدولة وعدم تشجيعها لصناعة الدراما، مشدّدًا على ضرورة اعفاء المنتج من الضرائب، وعلى اهمية التضامن بين الممثلين مع ما يعانيه الشعب اللبناني بشكل عام والممثل بشكل خاص، منتقدًا غياب قانون النقابة وقانون الـ “اوردر” الذي يضبط الوضع الفني في لبنان، وأهمية الآليات الضابطة للعمل في قطاع التمثيل، محذّرًا من فقدان الهوية اللبنانية، والموجات التي تعيشها الساحة الفنية كموجة تعريب التركي، موضحًا ان استخدامه لمواقع التواصل الاجتماعي لا يتناول حياته الشخصية، انما الأمور الخاصة بالساحة الفنية.