إقليمية
الأربعاء ٩ شباط ٢٠٢٢ - 08:38

المصدر: العربية

مجدداً… غارات إسرائيلية على دمشق تطال بطاريات دفاع جوي

شنت إسرائيل، فجر الأربعاء، غارات جديدة جنوب العاصمة السورية دمشق، طالت بطاريات تابعة لدفاعات النظام الجوية، وفق مراسل “العربية/الحدث”.

وكان تلفزيون النظام السوري قد أفاد في وقت سابق بأن دفاعات النظام الجوية تصدت لصواريخ إسرائيلية في سماء دمشق، وأسقطت عدداً منها في محيط العاصمة، لافتاً إلى مقتل جندي من النظام وإصابة 5 ووقوع خسائر مادية.

صفارات الإنذار
من جهته أعلن الجيش الإسرائيلي أن صفارات الإنذار من الصواريخ دوت في شمال إسرائيل. وقال على تويتر إن صفارات الإنذار دوت بالقرب من بلدة أم الفحم، على بعد حوالي 80 كيلومتراً شمال القدس، وفي الجزء الشمالي من الضفة الغربية المحتلة.

كما أوضح أنه “تم تحديد إطلاق صاروخ مضاد للطائرات من الأراضي السورية باتجاه إسرائيل”، مضيفاً أن “الصاروخ انفجر في الجو ولم يكن هناك داع لاعتراضه”.

مئات الضربات
يذكر أنه خلال الأعوام الماضية، شنت إسرائيل مئات الضربات الجوية في سوريا، مستهدفة مواقع لجيش النظام وخصوصاً أهدافاً إيرانية وأخرى ل ح-ز-ب ا-ل-ل-ه.

غير أنها خلال الأشهر الماضية صعدت بشكل أكبر ضد أهداف مرتبطة بإيران في العمق السوري.

ونادراً ما تؤكد تل أبيب رسمياً تنفيذ مثل تلك الضربات، لكن كافة الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة خلال السنوات العشر الماضية كررت أكثر من مرة أنها ستواصل تصديها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري على الأراضي السورية.

لاسيما أن العديد من الفصائل والميليشيات المدعومة من طهران، وبقيادة ح-ز-ب ا-ل-ل-ه، تنشط ضمن مناطق شاسعة في ضواحي دمشق، كما في شرق وجنوب وشمال غربي سوريا، بالإضافة إلى مناطق على الحدود اللبنانية السورية.