إقليمية
الأربعاء ١٠ آذار ٢٠٢١ - 16:11

المصدر: الحرة

محكمة سعودية ترفض استئناف لجين الهذلول وتقر منعها من السفر

قالت شقيقة الناشطة السعودية لجين الهذلول، الأربعاء، إن محكمة في الرياض أكدت الحكم الصادر بحق شقيقتها بشأن منعها من السفر خلال جلسة استئناف.

وقالت لينا الهذلول إن “قرار القضاء بتأكيد الحكم الأول يعني أن السعودية تعتبر المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي وهولندا “كيانات إرهابية” والاتصال بها “عملًا إرهابيًا””.

من جهتها، كتبت شقيقتها الأخرى علياء الهذلول على حسابها بموقع تويتر: “خطأ استراتيجي فادح من القضاء (التابع). ستفقد المملكة مصداقيتها كحليف استراتيجي، فكل يوم تثبت للعالم انه لا يمكن الوثوق بها. التخبط السياسي واضح اليوم. كسب أصدقاء وحلفاء جدد لا يجب ان يكون ع حساب خسارة الحلفاء التاريخين. ستخسر الصديق القديم والجديد بتهورك، والشعب يدفع الثمن.”.

وتعيش لينا وعلياء خارج السعودية.

وقالت الناشطة في مجال حقوق المرأة، التي أُطلق سراحها الشهر الماضي بعد 3 سنوات في السجن، في وقت سابق، الأربعاء، إنها تأمل في أن تعدل المحكمة الحكم الصادر ضدها.

في نهاية ديسمبر الماضي، أمرت محكمة في الرياض بسجن الهذلول 5 سنوات و8 أشهر بعدما أن دانتها بتهمة “التحريض على تغيير النظام” و”خدمة أطراف خارجية”، وأرفقت الحكم بوقف تنفيذه لمدة سنتين و10 أشهر، وأفرج عنها يوم 10 فبراير.

لكنها تبقى قيد إفراج مشروط عنها لـ3 سنوات، ولا يمكنها مغادرة المملكة لمدة 5 سنوات.

واستأنفت الناشطة البالغة من العمر 31 عاما الحكم الصادر في حقها وقيود السفر المفروضة عليها وعلى والديها، لكن القضاء السعودي رفض الاستئناف.