خاص
play icon pause icon
بول مرقص
الجمعة ٢٧ كانون الثاني ٢٠٢٣ - 10:02

المصدر: صوت لبنان

مرقص لصوت لبنان: الإنقسام امتد الى مجلس القضاء وتظّهر في تفسيرات قانونية لا علاقة لها بالقانون

رأى رئيس مؤسسة جوستيسيا الحقوقية الدكتور بول مرقص ان التحقيق أصبح أصعب بكثير مما كان عليه، ما يشير الى انه كلما تركنا الامور، كلما تأزم الوضع أكثر، واضاف انه لو كان حصل تدخل تشريعي لتعديل بعض النصوص من اجل ضمان عدم استعمال حق الدفاع المقدس بشكل تعسفي من قبل طالبي الرّد، ولو تدخل مجلس القضاء الاعلى لوضع معايير حاسمة لكيفية تلقي طلبات الرد والنظر فيها، لما بلغ الوضع هذا التأزم، وكنا في مكان آخر أقرب الى العدالة والحقيقىة.
واشار الى ان الانقسام امتد الى مجلس القضاء وتظّهر في تفسيرات قانونية لا علاقة لها بالقانون، لاعطاء قناع قانوني لاصطفافات سياسية حادة تؤدي الى تسخير القضاء والقانون في سبيل تظهير موقف سياسي مقنع بقرارات قضائية.
ودعا الى إعادة تفعيل ما تبقى من التحقيق والتوصل الى قرار اتهامي بمن حضر، وبالمعطيات الموجودة، لينظر فيها المجلس العدلي ويستكمل ما يريده. ورأى ان الافراج عن الموقوفين ومغادرة بعضهم، ينتقص من اكمال صورة التحقيق وجلاء صورة العدالة والتوصل الى الحقيقة. وأوضح ان البحث يتركز حول ما اذا كان التحقيق بالمعطيات الموجودة يمكن ان يستمر، ام ان هناك حاجة الى وَثْبات أخرى، تذهب باتجاه تدعيم التحقيق الداخلي بتحقيق دولي، ويبقي على اختصاص المجلس العدلي.