صحة
السبت ٢٧ كانون الثاني ٢٠٢٤ - 15:23

المصدر: lBCI

مريض بالقلب يعيش أسوأ تجاربه في أحد مستشفيات هذا البلد… ما حصل معه لا يُصدّق وهذه التفاصيل!

أُجبر مريض بالقلب يبلغ من العمر 74 عاما على الانتظار على كرسي بلاستيكي لأكثر من يومين للحصول على سرير، حيث وصف أحد الأقارب ظروف المستشفى وكأنها في “العالم الثالث”.

ووفقا للسيدة جونز، وهي قريبة الرجل، كان المرضى يصرخون من الألم بينما انهار آخرون وكافح البعض للحصول على الطعام في غرفة الانتظار التابعة لقسم الحوادث والطوارئ في “Ysbyty Glan Clwyd”.

وقالت جونز إن زوج أمها أرسله طبيبه كإحالة عاجلة بسبب مشكلة في القلب، إذ جاء في حوالي الساعة 11.45 صباحا يوم الأربعاء، وعاينه طبيب لفترة وجيزة، لكنه كان لا يزال ينتظر على كرسي بلاستيكي في غرفة الانتظار لساعات.

وفي التفاصيل، أضافت جونز أن الانتظار دام لمدة يومين للحصول على سرير، أي فعليًّا ما يقرب من 30 ساعة قضاها بالفعل في غرفة الانتظار.

وأبلغت جونز أنه لاحقًا ليلة الخميس تم نقل الرجل إلى كرسي بذراعين في الممر، وفي وقت لاحق، تمكنت الممرضة المسؤولة من تأمين سرير مؤقت.

كما أخبرت جونز أنه لم يكن هناك طعام أو مشروبات تعطى للمرضى، بل الأكل كان عبارة عن شطيرة والقليل من الشاي مرتين في اليوم، بالإضافة إلى عدم توفّر مخدّات، بل فقط عدد قليل من البطانيات القديمة.

ووصفت جونز الظروف بأنها “غير إنسانية”، و”كأنها في دولة من العالم الثالث”.

وقال الاختصاصيون إن المستشفيات تتعرض حاليًّا لضغوط كبيرة ومستمرة في انكلترا، وقاموا بتقديم الاعتذار عما حصل، وفق ما نقل موقع “ميرور” البريطاني.