فنية
الجمعة ٣ أيار ٢٠٢٤ - 13:48

المصدر: LBCI

مهرجان كان السينمائي يمنح ميريل ستريب السعفة الذهبية الفخرية

 

أعلن منظمو مهرجان كان السينمائي عن حصول الممثلة الأميركية ميريل ستريب على السعفة الذهبية الفخرية في حفل افتتاح المهرجان الذي سيقام في 14 أيار، وفق وكالة “فرانس برس”.

وتُعدّ ستريب التي تبلغ من العمر 74 عاماً من أشهر الممثلات في تاريخ هوليوود، وفي رصيدها ثلاث جوائز أوسكار من 21 ترشيحاً.

وتزخر مسيرتها المهنية بالكثير من الأعمال الناجحة، بينها “ذي دير هانتر” The Deer Hunter و”آوت أوف أفريكا” Out of Africa و”كرايمر فرسس كرايمر” Kramer vs Kramer، فضلا عن أفلام محببة للعائلات مثل “ذي ديفل ويرز برادا” The Devil Wears Prada و”ماما ميا!” Mamma Mia!.

لكنها للمفارقة لم تشارك في مهرجان كان سوى مرة واحدة، مع فوزها بجائزة أفضل ممثلة عن فيلم “إيه كراي إن ذي دارك” عام 1989.

وقالت ستريب في بيان “يشرفني للغاية أن أتلقى نبأ حصولي على هذه الجائزة المرموقة. الفوز بجائزة في مهرجان كان، بالنسبة للمجتمع الدولي للفنانين، يمثل دائماً أعلى إنجاز في فن صناعة الأفلام”.

وأضافت “الوقوف في ظل أولئك الذين كُرّموا سابقاً أمر يبعث على التواضع والإثارة بالمقدار نفسه”.

وتنضم ستريب إلى مجموعة من نجوم هوليوود سيقصدون المهرجان هذا العام في منطقة كوت دازور الفرنسية، ومن بينهم المخرج جورج لوكاس مبتكر سلسلة أفلام “حرب النجوم”، والذي سيحصل أيضاً على جائزة في الحفل الختامي تقديراً لمجمل مسيرته.

وقال منظمو المهرجان في بيان “لأن مسيرتها امتدت لما يقرب من 50 عاماً في السينما وجسّدت عدداً لا يحصى من الروائع، فإن ميريل ستريب جزء من مخيلتنا الجماعية، وحبنا المشترك للسينما”.

كما سيحصل استوديو “غيبلي” الياباني الشهير للرسوم المتحركة على جائزة السعفة الذهبية الفخرية، وهي المرة الأولى التي تُمنح فيها هذه الجائزة لمجموعة وليس لفرد.