فنية
الأربعاء ٢٢ أيار ٢٠٢٤ - 12:31

المصدر: صوت لبنان

مهرجان Cabriolet Film Festival ينطلق بزخم كبير والجديد: تشبيك بين المناطق اللبنانية وعروض متزامنة حبّاً بالسينما والثقافة

 

عندما تلتقي السينما بسحر الهواء الطلق، يكون مهرجان Cabriolet Film Festival! هذه الفكرة الجميلة التي انطلقت عام 2009 بنسختها الاولى على درج مار نقولا في منطقة الجميّزة، حيث تتناغم أضواء الشاشات مع أنغام الطبيعة لتروي قصصاً مميزة وتأخذنا في رحلة سينمائية فريدة.
بفخر وحماس، تعلن جمعية Laboratoire d’Art عن انطلاق الدورة 16 هذا العام من المهرجان السينمائي البارز الذي أصبح جزءاً لا يتجزأ من المشهد الثقافي في بيروت.
هذه المنطقة التي عاشت فظائع انفجار 4 آب عام 2020 وتضررت بشكل كبير، نفضت عنها غبار الموت والدمار لتعود كي تنبض بالثقافة والفن والأمل من خلال المهرجان الذي لم يتوّقف طيلة هذه السنوات ورغم كل ما جرى ويجري في لبنان والمنطقة.
ويأتي هذا الحدث السنوي في إطار رسالة تربط الفن بالجمهور، حيث يتم تقديم مجموعة متنوعة من الأفلام القصيرة العالمية واللبنانية لمدة ثلاث ليالٍ متتالية، وذلك ابتداءً من السابع وحتى التاسع من شهر حزيران 2024، وسط جو من الفن والإبداع، يضيء شاشات Cabriolet أماكن متعددة في بيروت ومناطق لبنانية مختلفة مثل بيروت، زحلة، بعلبك، المينا (طرابلس)، دير القمر، بتلون (الشوف)، الخنشارة، إهدن، جبيل وجونية، لتعكس روح المهرجان الرائعة وتشارك الجميع في تجربة سينمائية مميزة.
تتميز هذه النسخة بموضوعها المثير حول “الآخر”، حيث تنقلنا الأفلام القصيرة إلى عوالم متعددة وتجارب مختلفة، مما يثري الحوار الثقافي ويعزز التفاعل بين المشاهدين والفنانين.
وبجانب العروض السينمائية، يوفر المهرجان فرصة للتواصل والتفاعل بين الممثلين والمخرجين ومحبي السينما. “المكان مفتوح أمام جميع الناس الذين لا يتسنى لهم دخول السينما، ليتعرفوا إلى الأفلام القصيرة ولكي يتسنى لهم اكتشاف مواهب صاعدة وخبرات نسلّط الضوء عليها في المهرجان”، بهذه الكلمات يعبر إبراهيم سماحة، مؤسس المهرجان، عن أهمية هذا الحدث الذي يجمع بين الفن والجمهور في مكان واحد والذي يعكس أجمل صورة عن بيروت.
وكما في كل نسخة من المهرجان، يتم اختيار “عرّاب” من الأسماء المرموقة في عالم السينما والإخراج لمرافقة المهرجان، فضمّت عائلة كابروليه كوكبة من الأسماء: من جوليا قصار، ريتا حايك، رودريغ سليمان، ندى أبو فرحات، بديع أبو شقرا، جورج خباز، نادين لبكي، غبريال يمين، عادل كرم… أما هذه السنة فعرّابة المهرجان هي الممثلة كارمن بصيبص.
الجدير ذكره أن المهرجان بات يصدّر الإبداع اللبناني من خلال اتفاقيات تعاون مع مهرجانات عالمية لعرض الأفلام اللبنانية والعكس صحيح. وفي هذا الإطار استلمت لجنة كابريوليه هذا العام حوالي 3500 فيلماً تم اختيار 37 منها للعرض أمام الجمهور خلال الأيام الثلاثة.