خاص
play icon
الخميس ١٨ حزيران ٢٠٢٠ - 08:46

المصدر: صوت لبنان

نشرة أخبار الثامنة والربع: أي حوار في بعبدا بعد كلام نصر الله؟

حوار على ماذا سيعقد في بعبدا الخميس المقبل؟
أي حوار سيدور في ظل فرض الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله رؤيته مسبقا؟
أي حوار فيما الحكومة متمسكة بوجهة نظرها من الخطة الاقتصادية؟
أي حوار، فيما طوابير الذل تطول أمام الصرافين للاستحصال على مئة دوالر او مئتين، فيما أموال الناس محجوزة في المصارف؟
هل يكون الحوار على طريقة اللقاء الحواري الاخير حول الخطة الانقاذية والذي دعيت اليه الكتل بعد اقرار الخطة وليس قبلها؟
يتزامن ذلك مع اشتداد الخناق حول لبنان مع دخول قانون قيصر حيز التنفيذ أمس. وقد أكدت الادارة الاميركية نيتها التشدد مع النظام السوري ومع كل من يتعامل معه، فيما دخلت السفيرة الاميركية على خط الرد على نصر الله، مؤكدة ان واشنطن ليست وراء الأزمة الاقتصادية، بل سببها عقود من الفساد. أما رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل فأكد أنه لا يحق لأحد منفردا أن يأخذ لبنان الى حيث يريد وكلام نصر الله يزيد من عزلة البلاد.