خاص
play icon
الجمعة ٢٠ كانون الأول ٢٠١٩ - 08:51

المصدر: صوت لبنان

نشرة أخبار الثامنة والربع: حسان دياب رئيسا مكلفا لحكومة اللون الواحد ب69 صوتا

انها حكومة المواجهة. هكذا نعم وبكل بساطة. أمسك فريق 8 آذار بالقرار وتم تكليف حسان دياب تشكيل الحكومة ضاربا عرض الحائط رأي الأكثرية السنية. وفي امكان هذا الفريق ايضا تشكيل حكومة اللون الواحد على غرار حكومة ميقاتي في العام 2011 والتي لم تأخذ رأي الأكثرية السنية وقتها بعين الاعتبار.
رئيس الحكومة المكلف حسان دياب أعلن أنه مهتم بتشكيل حكومة اختصاصيين، ولكن هناك فرقا بين الاختصاصيين والمستقلين. وفي الواقع، اذا شكلت الحكومة ستكون بغياب افرقاء اساسيين كتيار المستقبل والقوات اللبنانية والحزب التقدمي الاشتراكي.
أما كيف ستواجه حكومة كهذه الملف الاقتصادي والمالي، فهنا السؤال الأصعب. اذ كيف لحكومة كهذه أن تحصل على مساعدات من الدول الغربية؟ فإن رئيس الحكومة المكلف وضع في خانة حزب الله الذي سماه مع حليفيه: كتلة التنمية والتحرير والتيار الوطني. وهذا ما اشارت اليه بوضوح وسائل اعلام غربية.
في اي حال، كيف سيتصرف الناس على الارض الذين لم يتركوا الساحات منذ اكثر من شهرين، والذين خاب أملهم من الشخصية التي تم تكليفها، في حين تقول قوى الثورة في بيان ان السلطة خططت لقمع الانتفاضة، ولكنها مستمرة.