خاص
play icon
الخميس ١٦ تموز ٢٠٢٠ - 09:02

المصدر: صوت لبنان

نشرة أخبار الثامنة والربع: مطلب الحياد في ملعب بعبدا

مبادرتان: الحياد للبطريريك الراعي، واطلالة مكونات ثورة ١٧ تشرين في اول اطار سياسي عبر اطلاق الجبهة المدنية الوطنية واعلان ورقتها التأسيسية.

مطلب الحياد في ملعب بعبدا، والتفاهم الذي عكسه كلام الراعي بعد لقائه مع رئيس الجمهورية ميشال عون يلقي على رئيس الجمهورية مسؤولية استقطاب القوى الرافضة، وفي مقدمها حزب الله.

ثوابت الجبهة المدنية الوطنية في التشبّث بالسيادة اللبنانية وحصر قرار السلم والحرب في يدّ الدولة والنأي بلبنان عن الصراعات، كرة ثانية في ملعب العهد والحكومة اللذين يغامران بالتوجهات وفق اجندة حزب الله.

هذا التحرك الداخلي يتقاطع مع مواقف اميركية ربطت أي مساعدة خارجية للبنان بالاصلاح وعدم الخضوع لتأثير حزب الله. فهل ستجتهد السلطة او ستكثر كما درجت من بيع الحكي، والعجز والفوضى، والاكثار من الزيارات حيث لا طائل منها اذا لم يتحقق الاصلاح؟.