خاص
play icon
الأحد ٥ نيسان ٢٠٢٠ - 14:52

المصدر: صوت لبنان

نشرة الثانية والربع : سبع اصابات جديدة بالكورونا اليوم ووفاة واحدة

بدأ لبنان تنفيذ المرحلة الأولى اليوم من خطة اعادة اللبنانيين في الخارج. وتميزت الخطة بدقتها وبالاجراءات الصارمة، ولكن ايضا بسعر تذاكر السفر المرتفع جدا.

وصلت الطائرة الأولى من الرياض، واجري الفحص للركاب الذين توجهوا الى الفنادق في انتظار النتائج المخبرية.

الخطة ستتابع العائدين الذين سيبقون في الحجر الى حين اجراء الفحص الثانث لهم خلال ايام للتأكد مئة في المئة من سلامتهم.

ولكن هذه الخطة ستصبح أكثر صعوبة مع الأعداد الكبيرة للبنانيين الراغبين في العودة وكيفية مراقبتهم.

اما الطالب الذين يريدون العودة فهؤلاء يطالبون بتخفيض اسعار تذاكر السفر لأن ليس في مقدورهم دفع هذه المبالغ، فهم بالكاد يجمعون المال الكافي لاستكمال الدراسة.

وسط كل ذلك، اليوم هو احد الشعانين. ولكن لا زياحات ولا شموع ولا سعف نخل.

ربما لم تتمكن ايام الحرب من وقف القداديس والشعانين. لكن الحرب التي يقودها فيروس الكورونا أبقى اللبنانيين في بيوتهم. حضروا القداس عبر الشاشات وحملوا الشموع في منازلهم. ومنهم من أصر على التقاط الصور فألبس اولاده حلة العيد والتقط صورة لهم سيتذكرون دائما: انها صورة الشعانين عندما كان وباء الكورونا يضرب البلاد.