رياضية
الثلاثاء ٣١ تشرين الأول ٢٠٢٣ - 20:33

المصدر: الحرة

“هذا أمر يصعب التنافس معه”.. لماذا انسحبت أستراليا أمام السعودية لاستضافة مونديال 2034؟

أقر الرئيس التنفيذي للاتحاد الأسترالي لكرة القدم، جيمس جونسون، الثلاثاء، بأنه كان من الصعب جدا على بلاده منافسة العرض السعودي لاستضافة نهائيات كأس العالم للرجال في 2034 ولذلك فضلت أستراليا عدم دخول السباق على تنظيم هذه النسخة من البطولة.

وقالت أستراليا في بيان في وقت سابق اليوم إنها لن تتقدم بطلب لاستضافة كأس العالم 2034 وذلك مع حلول الموعد النهائي الذي حدده الاتحاد الدولي (الفيفا) لتلقي العروض من آسيا ومنطقة الأوقيانوس، مما يجعل السعودية المرشحة الوحيدة.

وعبر جونسون عن استيائه من ضيق المهلة التي حددها الفيفا للدول الراغبة في التنظيم حيث دعا الاتحاد الدولي لتقديم العروض في الرابع من أكتوبر.

وأضاف للصحفيين في مؤتمر عبر الفيديو من الدوحة “التوقيت المبكر لعملية التقدم بعروض أربكنا لكننا تعاملنا مع الأمر بحكمة وحاولنا الاستفادة من الفرص المتاحة”.

وأضاف “قبل أي قرار يمس كرة القدم الأسترالية أنظر إلى نقاط القوة والضعف والفرص والظروف المعاكسة.

“عندما درست الأمر وجدت أن أمامنا فرصة جيدة لكن في النهاية لن تكون النتيجة في صالح أستراليا.

“علينا أن نتحلى بالواقعية. السعودية تملك عرضا قويا. لديهم الكثير من الموارد ليس فقط المتعلقة بكأس العالم للرجال 2034.

دخلوا بقوة سوق كرة القدم الأوروبية عن طريق الاستثمارات السخية.. حكومتهم تضع الاستثمار في كرة القدم على رأس أولوياتها وهذا أمر يصعب التنافس معه”.

وقال جونسون إن أستراليا، التي شاركت مؤخرا في استضافة كأس العالم للسيدات مع نيوزيلندا، ستركز بدلا من ذلك على عروض كأس آسيا للسيدات 2026 وكأس العالم للأندية 2029.

وأضاف في إشارة إلى دورة الألعاب الأولمبية 2032 التي ستقام في برزبين “نعتقد أننا في وضع جيد في صدارة هاتين البطولتين، وإذا نجحنا، فإن ذلك سيضع كرة القدم الأسترالية في وضع جيد لمدة 12 عاما رائعة حقا”.

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الذي تنضوي أستراليا تحت لوائه إن “عائلة كرة القدم الآسيوية بأكملها” ستقف متحدة لدعم العرض السعودي.

وأضاف جونسون أن أستراليا ستدعم عرض السعودية إذا ظلت بالفعل المرشحة الوحيدة.

وستقام بطولة كأس العالم للرجال 2026 في الولايات المتحدة والمكسيك وكندا. ومنح الفيفا حق تنظيم كأس العالم 2030 في وقت سابق من هذا الشهر للمغرب والبرتغال وإسبانيا وستستضيف أوروغواي والأرجنتين وباراغواي مباريات ضمن هذه النسخة احتفالا بمئوية البطولة.