خاص
play icon pause icon
الأب نقولا مالك
الأحد ٢ أيار ٢٠٢١ - 22:07

المصدر: صوت لبنان

هل يستطيع الانسان أن يكون ” قياميّاً” في أفعاله”؟

أكد المتقدّم في الكهنة الأب نقولا مالك كاهن رعية أميون- شرقي أن القيامة هي جوهر عقيدتنا وديانتنا المسيحية.
الأب مالك وفي برنامج خاص بأحد الفصح المجيد لدى الطوائف الشرقية عبر صوت لبنان اشار الى انّ حدث القيامة حوّل الموت الى حياة والخطيئة الى خلاص.
ولفت الى انه وبحسب الكنيسة الأرثوذكسية نلاحظ ان تراتيل الفصح كلّها فرح وسأل هل يستطيع الانسان أن يكون ” قياميّاً” بالمعنى الحقيقي او فقط في عيد الفصح؟ وتابع:” الربّ لم يوصي ابناءه بالاسترخاء وانما قال”: اسهروا وصلّوا” لذلك علينا ان نصلّي ليس فقط في الكنائس وانما نواظب على الصلاة يوميا.