محلية
السبت ٦ شباط ٢٠٢١ - 13:01

المصدر: Kataeb.org

وقفة احتجاجية رفضاً لجريمة إغتيال لقمان سليم: لرص الصفوف واستعادة الدولة المخطوفة وإعادة تكوين السلطة

نفّذت مجموعات الثورة وقفة احتجاجية في ساحة سمير قصير في وسط بيروت، رفضا لجريمة اغتيال الناشط السياسي لقمان سليم وعودة أسلوب التصفيات المجرمة.

بدأت الوقفة بدقيقة صمت تحية لروح لقمان سليم، ثم تلا حارث سليمان بياناً بإسم المجموعات، أكد فيه أنه لم تكن للقمان سليم ثقة بالتحقيقات التي تجريها النيابات القضائية بعدما اختبر عجزها في كل الاغتيالات السابقة فأصدر حكمه بنفسه في جريمة اغتياله.  

ودعا إلى رص الصفوف في مواجهة الاستبداد لاستعادة الدولة المخطوفة واعادة تكوين السلطة وصولاً الى الدولة المدنية، معتبراً أن ادانة هذه المنظومة ستكون عوناً لشعب لبنان في معركته العادلة، ومحذراً من أن اي انفتاح من المجتمع الدولي على المنظومة ستترجمه الأخيرة رخصة لها لممارسة الترهيب بحق اللبنانيين.

واعتبر المشاركون في البيان، أنه آن الأوان لجامعة الدولة العربية والامم المتحدة ان تؤمّن السبل لحماية اللبنانيين من التداعيات الكارثية التي يحدثها السلوك الاجرامي لمنظومة الفشل والفساد والارتهان للخارج وذلك عبر تطبيق تصفية دموية يتعرض لها ثوار لبنان وقياداته الجديدة.”