خاص
play icon pause icon
شربل وهبه
الثلاثاء ٢٦ كانون الثاني ٢٠٢١ - 11:51

المصدر: صوت لبنان

وهبه لنقطة عالسطر: هناك صعوبة كبيرة للحصول على مساعدات من أي دولة لترسل لنا لقاحات قبل ان تكون قد قامت بتلقيح كل شعبها

اشار وزير الخارجية والمغتربين شربل وهبه في حديث لبرنامج نقطة عالسطر عبر صوت لبنان الى ان المحرك الاساسي للحملة الدبلوماسية للتخفيف من وطأة الازمة الصحية هي فيروس كورونا مشدداً على ان لبنان ومنذ اكثر من 10 اشهر يواجه هذا الفيروس مثل كل دول العالم  ويقوم بالتحضيرات والاستعدادات لمواجهته ولعدم تفشيه وهذه الاجراءات هي لتخفيف قدر الامكان من حدة انتشاره بإنتظار وصول اللقاحات.

وأعلن عن الطلب منذ حوالي 20 يوما من دولة الصين وبشكل طارىء تأمين 200 سرير للعناية الفائقة مجهز لمعالجة مرضى كورونا من اجل توزيعه على المستشفيات الحكومية والخاصة كما تم توجيه تعميم الى اكبر البعثات اللبنانية في الخارج في الدول التي تصنع  لقاحات كورونا.

اضاف : وزارة الصحة والدكتور عبد الرحمن البزري والصليب الاحمر حددوا لنا 3 انواع للقاحات وبدورنا قمنا بتعميمها على البعثات ونحن الآن بإنتظار وصولها ولكن كل التقارير التي تردني من السفراء تشير الى وجود صعوبة كبيرة للحصول على  مساعدات من أي دولة لترسل لنا لقاحات قبل ان تكون قد قامت بتلقيح كل شعبها لذلك علينا ان لا نتوقع وصول كميات من اللقاحات اكثر من تلك التي طلبها لبنان بالمرحلة الاولى، اذ لا قدرة للقطاعات الخاصة على إستيراد اللقاحات لان هناك قانون لاعطاء ضمانات صحية وتعويضات في حال حصل انعكاس سلبي على صحة الذين تلقوا اللقاح على ان لا تتحمل الشركة المصنعة اي مسؤولية وهذا امر يُفرض على كل دول العالم.

ولفت وهبه الى ان وزير الصحة طلب منه وبصورة عاجلة تأمين ماكينات اوكسجين للمرضى الذين لديهم نقص بالاوكسين في منازلهم لعدم تفشي الوباء، وقال: نناشد كل البعثات في الخارج والجالية اللبنانية واللبنانيين الميسورين والمؤسسات الاغترابية بتقديم المساعدة الانسانية للحالات الاستثنائية والطارئة مشيرا الى ان وزير الصحة والصليب الاحمر مستعدين لتلقي هذه المساعدات وإدخالها الى لبنان على ان تكون معفاة من اية رسوم.

كم أكد على ان اللقاحات ستكون على دفعات ووزارة الصحة هي المسؤولة عن عملية توزيعها على المراكز التي ستقوم بعملية التلقيح ونهناك سعي لتأمين اللقاح لكل المقيمين سواء اكانوا لبنانيين او غير لبنانيين بما فيهم السفارات الاجنبية الموجودة في لبنان .

أخيراً، تمنى ابعاد اللقاء الذي تم بالامس بينه وبين السفيرة السويسرية عن التداول الاعلامي لانه اصبح بيد القضاء.