play icon pause icon

أزمة نفايات تلوح في الأفق في العاصمة بيروت

الثلاثاء ٢٤ آب ٢٠٢١ - 19:50

أزمة نفايات تلوح في الأفق في العاصمة بيروت

أصبح من الطبيعي أن تتفاقم كل الأزمات جراء الوضع الإقتصادي المتدهور أكثر فأكثر ويوماً بعد يوم وفي طليعة هذه الأزمات المعضلة المزمنة في لبنان منذ سنوات وهي قضيّة النفايات والتي عادت لتظهر اليوم في بيروت مع إعتراض شركة “رامكو” الملتزمة للنفايات في العاصمة وضواحيها على تسعيرة الدولار وعدم قدرة بلديّة بيروت على الدفع بسعر السوق، إضافة إلى أزمة المحروقات وحاجيتها إلى تأمينه من السوق السوداء وهنا الخوف من تراكم كميّات النفايات في شوارع العاصمة في ظل موجة الحر حيث انبعاث الروائح والحشرات والأوبئة.
محافظ بيروت القاضي مروان عبّود المتابع الدائم للملف منعاً لتفاقم الأزمة شرح لصوت لبنان الواقع الحالي قائلاً أن شركة “رامكو” تخطت الحديث عن الأرباح وباتت تفكر في كيفيّة الحد من الخسائر معتبراً انّ واقع الازمة كبير ويجب أن نتعاون لتخطيها، وأضاف أن الأزمة التي تمر بها البلاد جعلت الشركة تقلل من جولات الكنس وجمع النفايات وبالطبع تراجعت خدماتها.
ختاماً ذكّر عبود بالحقوق المشتركة من ناحيته من حق البلدية على الشركة أن تحسن خدماتهم كما يحق للأخيرة الحصول على مستحقاتها ولكن للأسف إمكانيّات البلديّة محدودة.

`