play icon pause icon

على جبهة لبنان يستمر “الحزب” بالإعلان عن استهداف المواقع الاسرائيلية

الأحد ٢٩ تشرين الأول ٢٠٢٣ - 18:34

على جبهة لبنان يستمر “الحزب” بالإعلان عن استهداف المواقع الاسرائيلية

صعد الجيش الاسرائيلي من وتيرة اعتداءاته على الجنوب اللبناني عصر اليوم الأحد. فنفذ سلسلة من الغارات الجوية استهدفت مناطق العرقوب السدانة.. وادي شبعا مزرعة بسطرة جبل السدانة في مرتفعات ‎كفرشوبا و أطراف بلدة علما الشعب في القطاع الغربي واستهدفت مسيرة إسرائيلية منزلا في ميس الجبل
بالمقابل استهدف ح ز ب ا ل ل ه بالصواريخ الموجهة المواقع العسكرية للجيش الاسرائيلي في ثكنة زرعيت ومسكاف عام ومزارع شبعا وجبل روس والمالكية وبركة ريشا والسماقه

ولاحقا اعلن ح ز ب ا ل ل ه في بيان ان عناصره استهدفوا موقعي مسكاف عام والسماقه في مزارع شبعا اللبنانية ‏المحتلة بالأسلحة المناسبة وأوقعوا فيه إصابات مباشرة.‏.ودمروا قسما من تجهيزات مسكاف عام الفنية والتقنية.

كما استهدفوا بالاسلحة المناسبة قوة مشاة اسرائيلية في موقع المالكية ومحيطه وأوقعوا فيها اصابات مؤكدة.

ورد الجيش الاسرائيلي بقصف مدفعي عنيف وفوسفوري على تلال كفرشوبا ومزرعة شانوح وبسطره ومروحين واللبونه والمنطقة الواقعة بين زيقين والشعيتيه ومروحين ويارين واحراج مرتفعات حلتا ما أدى إلى اشتعال النيران فيها كما طاول القصف منطقة اللبونه جنوبي الناقورة

كما اطلق الجيش الاسرائيلي عددا من القنابل والقذائف المضيئة باتجاه خلة المخافر جنوب بلدة العديسه فيما طائرات التجسس الاسرائيلية لم تغب عن أجواء الجنوب

الناطق الرسمي بإسم اليونيفيل أندريا تيننتي قال في تصريح له : “بالأمس، تعرّضت مراكز اليونيفيل للقصف مرتين بقذيفتي هاون الأولى أصابت مقرّنا العام في الناقورة، والثانية سقطت في محيط حولا ما أدى إلى إصابة أحد جنود حفظ السلام الذي تم إجلاؤه على الفور إلى المستشفى في المقرّ العام لليونيفيل في الناقورة للمعالجة وحالته مستقرة حالياً”
وأشار إلى أن اليونيفيل تعرب عن قلقها البالغ إزاء هذين الهجومين على جنودنا الذين يعملون بلا كلل لاستعادة الاستقرار في جنوب لبنان وتهدئة هذا الوضع الخطير”.

وختم تيننتي قائلا : “إننا نحثّ بقوة جميع الأطراف المشاركة في النزاع على وقف إطلاق النار فوراَ ومهاجمة حفظة السلام التابعين للأمم المتحدة جريمة وانتهاك للقانون الدولي ويجب إدانتها. وقد بدأت التحقيقات في كلا الحادثين”.

`