play icon pause icon

كيف تبدو الحركة التجارية في صيدا عشية عيد الفطر؟

السبت ٨ أيار ٢٠٢١ - 15:50

كيف تبدو الحركة التجارية في صيدا عشية عيد الفطر؟

عشية حلول عيد الفطر المبارك وفي ظل ما يشهده لبنان من أزمات ومن انهيار مالي وارتفاع جنوبي بسعر الدولار وتفلت غير مسبوق بأسعار السلع الأساسية اضافة الى تداعيات جائحة كورونا تشهد الحركة الاقتصادية والتجارية في مدينة صيدا وجوارها حالة من الركود والموت السريري وتقلص القدرة الشرائية لدى المواطنين

ويجمع اصحاب المؤسسات  في سوق صيدا التجاري ان القطاع يدفع من جديد ضريبة كل هذه الأزمات مما تبقى من لحمه الحي خاصة وان عددا كبيرا من المؤسسات التجارية في السوق اقفلت ابوابها او افلست والمؤسسات الباقية مستمرة بالحد الادنى

واعتبارا من اليوم تفتح الاسواق التجارية في صيدا طوال ايام اسبوع العيد وتمديد فترة العمل  حتى منتصف الليل

رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها علي الشريف اكد لصوت لبنان ان لا حلّ لما يواجهه لبنان من ازمات الا بالإسراع بتشكيل حكومة انقاذية عمادها اصلاحات جدية تعيد بعض الثقة الدولية بلبنان

وجالت اذاعتنا في سوق صيدا التجاري واستطلعت اراء التجار وعدد من المواطنين الذين دعوا المسؤولين بان يتقوا الله

ولسان حال التجار والمواطنين عيد باية حال عدت يا عيد فيما السلطة الحاكمة  في سبات عميق غير آبهة بأوجاعهم

`