play icon pause icon

مع افتتاح موسم التزلج، هل باتت هذه الرياضة للأغنياء فقط؟

الأحد ٢٦ كانون الأول ٢٠٢١ - 18:41

مع افتتاح موسم التزلج، هل باتت هذه الرياضة للأغنياء فقط؟

بدأ موسم التزلج و يبدو أن هذا العام سيكون موفقاً للذين يتقاضون أجرهم بالدولار أو الوافدين السيّاح والمغتربين.

فرياضة التزلج لم تعد في متناول الجميع، وأصبحت محصورة بمن  يستطيع تحمل أعباء وتكاليف ممارسة هذه الرياضة.

مختار بلدة كفردبيان وسيم أكد لصوت لبنان أن الموسم بدأ وكل إجراءات الصحة والسلامة العامة أصبحت جاهزة.

ولكن الوضع الإقتصادي أثر بشكل كبير على قطاع التزلج، وأصبح نهار واحد في مراكز التزلج كلفته تتراوح بين ال 40 وال50 دولارا .

هذا دون أن ننسى كلفة البنزين من المدينة إلى الجبل، وكلفة تناول الغداء أيضاً.

رئيس إتحاد نقابات موظفي وعمال الفنادق والمطاعم والتغذية واللهو في لبنان جوزيف حداد تحدث لصوت لبنان عن الحركة السياحية لهذا الموسم، وحسب معلوماته فإن الحجوزات تخطت ال 90% وما فوق في الفنادق والمنتجعات السياحية ، وبالتالي مشروع “بجنونك بحبك” الذي أطلقه وزير السياحة ساعد اللبنانيين القادمين من الخارج.

موسم الثلج ورياضة التزلج فتحا أبوابهما أمام جميع الذين تيسرت أحوالهم في الداخل والخارج وهم طبعاً الأقلية من الشعب ، أما عامة الشعب فقد تكتفي ب “كزدورة ” في المناطق الثلجية ، هذا إذا توفر البنزين.

`