play icon pause icon

هل التعميم 166 الصادر عن مصرف لبنان سيساهم في استعادة أموال المودعين؟

الأحد ٤ شباط ٢٠٢٤ - 17:43

هل التعميم 166 الصادر عن مصرف لبنان سيساهم في استعادة أموال المودعين؟

150 دولارا شهريا لكل الحسابات المفتوحة بعد ٣١ تشرين الأول ٢٠١٩ هذه نجمة التعميم ١٦٦ الصادر عن مصرف لبنان والذي ضمّ شروطاً عدة تعجيزية للاستفادة منه وبالتالي كأنه نموذج عن باقي التعاميم غير المدروسة فما مصير الحسابات ما قبل تشرين الأول ٢٠١٩؟ ومن المستفيد من هذا التعميم؟
الباحث في الشؤون المالية والإقتصادية البروفيسور مارون خاطر يقول في هذا السياق إن التعميم ١٦٦ يتوجه الى المودعين الذين يملكون حسابات بعد تاريخ ٣١ تشرين الأول ٢٠١٩ وهو يعتبر ان كل الحسابات المفتوحة قبل هذا التاريخ يكمنها الإستفادة من التعميم ١٥٨ ولكن في الحقيقة هذا التعميم خدم عددا قليل من المودعين لا يتخطى ال ٢٠٠٠٠٠ ألف مودع
خاطر يضيف ان السؤال الأهم اليوم هو هل هذا التعميم هو نسخة عن التعميم ١٥٨ ؟
كما طالب مصرف لبنان بإعادة النظر بالتعميم ١٦٦ ليشمل كل المودعين من دون أي شروط تعجيزية او غير منطقية.
التعميم الثاني 167 يرتبط بأصول تحويل الموجودات والمطلوبات المحررة بالعملات الأجنبية الى الليرة اللبنانية. على اساس السعر المعلن على المنصة الإلكترونية لكن عن اي منصة يقصد مصرف لبنان ؟ وعلى أي سعر ستسدد الفوائد والرسوم المتعلقة بالتعميم ؟
حسب خاطر فإن التعميم ١٦٧ متعلق بالحسابات الجارية بين مصرف لبنان والمصارف والتي تحتسب على سعر ١٥٠٠٠ والتي سيتم العمل على رفعها الى ٨٩٥٠٠ وهذا المقصود بسعر المنصة.
قبل ايام خرجت تسريبات من هنا ومن هناك حول التعميم ١٦٦ وكيف انه سيتيح لكل الحسابات الإستفادة، لكن حقيقة التعاميم مُرة واثبتت مَرة جديدة الاجحاف والظلم بحق المودعين وجنى عمرهم

`